الإثنين , 19 فبراير 2018
الرئيسية » الاخبار » اخبار مصر » قرار بضبط وإحضار ريهام سعيد أمام النيابة للتحقيق معها بالتحريض على خطف طفلين

قرار بضبط وإحضار ريهام سعيد أمام النيابة للتحقيق معها بالتحريض على خطف طفلين

تواجه المذيعة ريهام سعيد، أزمة جديدة، بعد اتهامها بتهمة التحريض على خطف طفلين، لاستغلال الواقعة في صنع سبق إعلامي، وصدر قرار بضبطها وإحضارها، لتمثل أمام النيابة للتحقيق معها، إلا أن قوات الأمن لم تجدها في منزلها.

وحملت أوراق القضية رقم 228 لسنة 2018 جنايات خطف السلام ثاني، اتهامات لريهام سعيد ورئيس تحرير برنامجها “صبايا الخير”، واثنين من معدي البرنامج، بالتحريض على خطف طفلين، لعمل سبق إعلامي.

الأزمة التي تواجهها ريهام، لم تكن الأولى على مدار مشوارها الإعلامي، وفي السطور التالية نستعرض أبرز الأزمات التي كانت ريهام بطلتها..

زينة

اتهمت الفنانة زينة، المذيعة ريهام سعيد بسبها ومحاولة تشويه سمعتها، في حلقة عُرضت ضمن حلقات برنامج “صبايا الخير”، على قناة النهار، وقضت محكمة جنح أول أكتوبر بحبس ريهام 6 أشهر بالإضافة لغرامة مالية وكفالة 10 آلاف جنيه.

واستأنفت ريهام، ليصدر قرار من محكمة جنح مستأنف الهرم، ببراءتها من التهم المنسوبة إليها.

فتاة المول

كانت القضية المعروفة إعلاميًا باسم “فتاة المول”، من أبرز الأزمات التي واجهت ريهام، بدأ الأمر عندما استضافت فتاة تعرضت للتحرش من جانب أحد الأشخاص بمول تجاري، بعد ذلك ظهرت ريهام سعيد، ونشرت صورًا شخصية للفتاة، لتتهم الفتاة فريق عمل البرنامج بالاستيلاء على تلك الصور من هاتفها، وتعرضت ريهام سعيد لهجوم عنيف من الجمهور الذي طالب قناة “النهار” بوقف البرنامج، لتستجيب القناة بالفعل، قبل أن تعود منذ فترة لتقدم نفس البرنامج على نفس القناة.

أزمة مع مالك “النهار”

هجوم ريهام على الاهتمام المكثف بمستشفى 57357، الذي اعتبرته تقصيرًا تجاه الاهتمام بجهات أخرى في حاجة لجمع تبرعات في مصر، تسبب في انتقاد مالك قناة “النهار” علاء الكحكي لها، وأجرى مداخلة هاتفية على الهواء، لتضطر ريهام سعيد للانسحاب من البرنامج، اعتراضًا منها على هجوم الكحكي.

سوريا

تسببت حلقة قدمتها ريهام سعيد، خُصصت لتوزيع مساعدات على لاجئين سوريين في مخيمات، في اتهامها بالإساءة للشعب السوري، واعتبر البعض أن طريقتها في الحديث عن سوريا وأزمتها، أمر مسيء، وهو ما نفته ريهام.

يسري فودة

تسببت حلقة ريهام عن اللاجئين السوريين، في قيام الإعلامي يسري فودة بشن هجوم عليها، وأكدت ريهام أنها كانت تحترمه، وكان من الممكن أن تتعلم منه شيئًا، لكن ردها عليه جاء لانتقاده لشخصها.

حجاج عبدالعظيم

أزمة من نوع آخر، كانت ريهام بطلة رئيسية فيها، عندما اتهمها الفنان الكوميدي حجاج عبدالعظيم، بسرقة فكرة برنامجه “خارج نطاق الخدمة”، الذي كان يقدمه على قناة “ART”، وقامت بتغيير اسمه إلى “من غير زعل”، لتقدمه مع الفنان سعد الصغير، رغم أنه كان قد اتفق، بحسب كلامه، مع مدير أعمالها على إعادة تقديمه معها.

Facebook Comments

شاهد أيضاً

القبض على شقيق مدير مكتب سامي عنان وتحويله للأمن الوطني

قال مصطفى الشال مدير الحملة الانتخابية للفريق سامي عنان، إن الأجهزة الأمنية والمتمثلة في الأمن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *