الأحد , 28 مايو 2017
الرئيسية » الاخبار » اخبار مصر » تنسيق بين عنان وشفيق بشأن تحركات سياسية

تنسيق بين عنان وشفيق بشأن تحركات سياسية


تساؤلات كثيرة طرحها إقْدام أجهزة سيادية مصرية على تسريب مكالمات هاتفية لنائب رئيس الجمهورية السابق، الدكتور محمد البرادعي، بعد ظهوره الإعلامي على فضائية تلفزيون “العربي”، كان بينها مكالمة هاتفية بينه وبين رئيس أركان حرب القوات المسلحة السابق، سامي عنان، إبان المرحلة الانتقالية التي أعقبت ثورة 25 يناير 2011.

مصدر قريب الصلة بعنان أرجع، في حديث الصحفى لـ”العربي الجديد”، السبب الرئيسي وراء تسريب مكالمة طرفها رئيس الأركان المصري قبل تركه المنصب، إلى الخلاف الحاد بين ، عبد الفتاح السيسي، وعنان، وغضب الأول جراء تحركات سياسية يقوم بها الثاني، وترصدها أجهزة الدولة، من دون أن تستطيع ثنيه عنها، بعد تدخل أطراف عربية بفرض ما يشبه حماية له.

 وأوضح أن تسريب المكالمة بين البرادعي وعنان هدفه الإساءة لرئيس الأركان وهزّ صورته، من خلال ربط اسمه بالبرادعي، في ظل حملة التشويه الكبرى التي تمارَس ضد نائب رئيس الجمهورية السابق.

وجه عنان وشفيق نقداً لاذعاً لطريقة إدارة السيسي للأمور في مصر

” ولفت المصدر إلى أن تسريب المحادثة لا ينفصل عن خروج رئيس المجلس العسكري السابق، حسين طنطاوي، إلى ميدان التحرير يوم 11/11 الماضي، وتأكيده أنه “كِبر في السن وقاعد في البيت” في مشهد مرتب سلفاً.

 وكشف المصدر، المقرّب من سامي عنان، أن هناك تنسيقاً على مستوى عالٍ من التواصل بين عنان والمرشح الرئاسي السابق، أحمد شفيق، منذ فترة ليست بالقليلة. وقال المصدر إن عنان التقى شفيق، في دولة عربية نهاية العام الماضي، وتطرّقا للأوضاع في مصر، وإدارة النظام الحالي لشؤون البلاد، لافتاً إلى أنهما وجّها نقداً لاذعاً لطريقة إدارة الأمور، وسياسة التخلص من المعارضين التي يتبعها السيسي.

وأشار إلى أن شفيق وصف السيسي، خلال إحدى المحادثات بينه وبين عنان، بأنه “لا يصلح لإدارة وحدة محلية وليس دولة بحجم مصر”، مؤكداً أن السبب في منْعه من دخول مصر حتى الآن هو توتر العلاقة بينه وبين السيسي منذ أن كان الأخير مديراً للاستخبارات الحربية، متابعاً أن السيسي والمشير حسين طنطاوي، رئيس المجلس العسكري السابق إبان المرحلة الانتقالية التي أعقبت ثورة 25 يناير، كانا يمثلان جبهة في مواجهة جبهة أخرى تضم عنان، وشفيق الذي كان وقتها رئيساً للوزراء. 

وكشف أنه من المقرر أن يعود شفيق إلى مصر في إبريل/نيسان المقبل، مؤكداً أنه فور وصوله سيكون هناك تنسيق مشترك بينه وبين عنان بشأن التحركات السياسية خلال الفترة المقبلة.

بن زايد منح شفيق درجة مستشار للإمارات

” وأكد المصدر أن دولة الإمارات أبْدت تحفُّظها على مطالب عدة من جانب السيسي بالتضييق على شفيق والحدّ من تحركاته هناك، وهو ما دعا النظام المصري إلى منْع عدد من الشخصيات، التي كانت تتردد عليه باستمرار، من السفر أكثر من مرة، وفي مقدمة هؤلاء رئيس لجنة الشباب السابق في حملة السيسي إبّان ترشحه لانتخابات الرئاسة، حازم عبد العظيم. 

وأوضح أن ولي عهد أبو ظبي وزير الدفاع الإماراتي، محمد بن زايد، منَح شفيق درجة مستشار للإمارات أخيراً، مشيراً، في الوقت ذاته، إلى أن التقارب بين عنان وشفيق دفع السعودية للتقارب مع المرشح الرئاسي الأسبق.

loading...

شاهد أيضاً

السجن عقوبة تعليق زينة رمضان

هددت وزارة الكهرباء المواطنين، من استخدام التيار الكهربائي بطريقة غير شرعية، بغرض إنارة زينة الشوارع …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *