الخميس , 29 يونيو 2017
الرئيسية » الرياضة » رياضة عالمية » طرد لاعبة غطس برازيلية بسبب فضيحة أخلاقية

طرد لاعبة غطس برازيلية بسبب فضيحة أخلاقية


استبعدت اللجنة الأولمبية البرازيلية لاعبة الغطس “إنجريد دو أوليفيرا” بسبب “فضيحة أخلاقية” عقب ثبوت تواجدها مع لاعب التجديف “بيدرو” في غرفته وذلك بأولمبياد ريو دي جانيرو 2016.
وجاء قرار الاستبعاد ضد اللاعبة لأنها أخلت بالإجراءات المتبعة من طرف الرياضيين في القرية الأولمبية.

طلبت لاعبة الغطس “انجريد” من زميلتها في الغرفة “جيوفانا بيدروسا ” مغادرة الغرفة لكونها تريد قضاء ليلة مع صديقها لكنها رفضت وبحجة كونها ستلعب المنافسات الصباح وهو ما دفع أنغريد وصديقها للبحث عن غرفة أخرى مما دفعها للتواجد في غرفة لاعب التجديف وقضيا الليلة معًا.

وأخبرت “جيوفانا بيدروسا” اللجنة الأولمبية البرازيلية بالموضوع وكشفت تفاصيل الواقعة لمسئولي اللجنة الأولمبية التي فتحت تحقيقا بالواقعة وقررت استبعاد اللاعبة نهائيا من الدورة ليس لكونها مارست حقا من حقوقها ولكن لكونها أخلت بالإجراءات المتبعة من طرف الرياضيين في القرية الأولمبية خاصة وأنها كانت ستنافس في اليوم التالي مما كان يفترض عليها التركيز والنوم لتكون جاهزة للمنافسة.


loading...

شاهد أيضاً

رِجال حلب يطلبون فتوى لقتل نسائهم حتى لا يُغتصبهن .. ومالك: “ما يجري كارثة وعار!”

علّق الكاتب الجزائري والمراقب الدوليّ لحقوق الإنسان، أنور مالك، على الأنباء الواردة من حلب والتي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *